اليوم آخر فرصة لميركل لتشكيل حكومة ائتلافية
11/01/2018

(وطن نيوز) -متابعة 

بدأت في برلين المرحلة الختامية من المشاورات بين تحالف المحافظين بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل والاشتراكيين الديمقراطيين حول تشكيل حكومة ائتلافية.

 

وتعتبر هذه المشاورات بمثابة آخر فرصة لأنغيلا ميركل لتشكيل الحكومة، حيث يتعين على الاتحاد المسيحي الديمقراطي وحليفه الاتحاد المسيحي الاجتماعي من جهة، والحزب الاشتراكي الديمقراطي من جهة أخرى، تسوية الخلافات قبل منتصف الليل، اليوم الخميس.

 

وفي تصريح قبيل انطلاق المرحلة الختامية من المشاورات، توقعت ميركل أن "هذا سيكون يوما صعبا". وأكدت استعداد المحافظين لـ "أعمال بناءة من أجل إيجاد حل وسط".

 

وأضافت "لكننا نتذكر أنه ينبغي علينا اختيار سياسة صائبة للبلاد".

 

أما حليف ميركل، زعيم الاتحاد المسيحي الاجتماعي، هورست زيهوفر، فامتنع عن التعليقات قبيل بدء جولة المشاورات.

 

بدوره، أكد زعيم الاشتراكيين الديمقراطيين، مارتين شولتز، استعداد حزبه لتشكيل حكومة ائتلافية مع ميركل فقط بشرط دعمها لإصلاحات الاتحاد الأوروبي. وقال: "لو شاركنا في عمل الحكومة أو أيدناها، فذلك فقط بشرط أن تعزز أوروبا".

 

وأضاف شولتز أنه على الحكومة الألمانية الجديدة أن "تحقق اختراقا"، مؤكدا أنه "من الضروري تحديث الاتحاد الأوروبي، واتباع سياسة جديدة، وعلينا التصدي للتحديات، ابتداء من تغيير المناخ ووصولا إلى قضية الهجرة".

 

هذا، وكانت جولة المشاورات هذه قد بدأت يوم الأحد الماضي، ووفقا للجدول من المقرر أن تختتم اليوم. وتعتزم الأطراف تبني بيان ختامي في أعقابها.

 

والجدير بالذكر أنه لم يتم تشكيل حكومة جديدة في ألمانيا منذ الانتخابات البرلمانية الأخيرة في 24 سبتمبر/أيلول عام 2017، والتي حصل تحالف الاتحاد المسيحي الديمقراطي/الاتحاد المسيحي الاجتماعي فيها على 32.9 بالمئة من الأصوات، والحزب الاشتراكي الديمقراطي على 20 بالمئة.

 

وأجرت ميركل مشاورات حول تشكيل الحكومة مع حزب الخضر والليبراليين، وبعد فشلها قررت الدخول في مشاورات مع الاشتراكيين الديمقراطيين.انتهى س.ج