مصدر يكشف مصير الحشد بشان الاشتراك بخطة حصر السلاح بيد الدولة
12/07/2018
مصدر يكشف مصير الحشد بشان الاشتراك بخطة حصر السلاح بيد الدولة

(وطن نيوز) – متابعة

 

اكد مصدر مسؤول ،اليوم الخميس، انه تم اشراك الحشد الشعبي بخطة حصر السلاح بيد الدولة.

 

ونقلت صحيفة العربي الجديد عن مسؤول عراقي رفيع قوله انه "تمت الموافقة على إشراك الحشد الشعبي بخطة حصر السلاح بيد الدولة ومنع انتشاره في المدن"، مبينا ان "دور فصائل الحشد سيكون مع قوات الشرطة والجيش في تنفيذ حملات الدهم والتفتيش للمنازل والمباني بحثاً عن الأسلحة والمواد المتفجرة".

 

وأضاف أن "مشاركة الحشد في هذه المهمة من شأنها تعزيز مكانة الجيش والشرطة، بعدما سُجّلت أخيراً مواجهات بين القوات العراقية وعدد من العشائر التي حاولت قوات الأمن دخول مضاربها بحثاً عن السلاح أو لوقف نزاعات لها مع عشائر أخرى، خصوصاً في ميسان والديوانية وذي قار وبابل والبصرة وكربلاء".

 

وتابع المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "مشاركة الحشد في خطة نزع السلاح ستكون من محافظة ميسان جنوب العراق لتشمل المحافظات الأخرى"، مشيرا الى انها "سترتكز على سحب السلاح المتوسط غير المرخّص بالمرحلة الأولى".

 

واكد ان "هذه الخطة ستستهدف نحو 40 قبيلة وعشيرة عربية بتفرعاتها وبطونها، تنتشر في بابل والقادسية وذي قار والمثنى وميسان والبصرة ومدن أخرى وسط العراق وجنوبه، يليها في ما بعد حزام بغداد ومناطق شرق العراق"، لافتا الى ان "مدن شمال العراق وغربه (المحررة من داعش) عملياً باتت منطقة منزوعة السلاح ولا يسمح للمواطنين باقتناء أي قطعة سلاح، حتى لو كانت مسدسا شخصيا، ويتم التعامل مع الموضوع ضمن خطط مكافحة الإرهاب".انتهى ج ن