امنية

داعش يجدد بيعته للبغدادي وخبراء يفسرونه على محملين

   
107 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   16/04/2018 4:08 مساءا

(وطن نيوز)_متابعة

أثار إعلان تنظيم داعش الإرهابي عن قيام عناصره بتجديد ما وصفوه بـالمبايعة والولاء لزعيم التنظيم المزعوم أبو بكر البغدادي، حالة من التساؤلات حول مستقبل التنظيم، فيما يُعتقد أنه أول تعهد علني بالولاء للبغدادي منذ انهيار ما تسمى بـدولة الخلافة في سوريا والعراق، العام الماضي.

وبينما عد مراقبون الإعلان مُجرد مُناورة كشفت عن صراعات كبيرة داخل التنظيم، قلَّل خبراء في شؤون الحركات الأصولية من هذا الإعلان الداعشي، مؤكدين أن التنظيم من ضعف لضعف، وأنها مجرد مُحاولة لـ(استعادة الإلهام) وجمع العناصر حول شخص يمثل القيادة أو الرمز من وجهة نظرهم، وهو البغدادي.

يقول خبراء مكافحة الارهاب والتطرف لـالشرق الأوسط، إن هناك احتمالين لهذا الإعلان في هذا التوقيت بالتحديد، إما أنها محاولة من رجال زعيم التنظيم ليظل لهم الكلمة العليا، لا سيما مع عدم قدرة البغدادي على ممارسة مهامه، أو قد يؤشر هذا لتقدم أجنحة أخرى أو الحديث عن قيادة جديدة.

وأعلن مقاتلو التنظيم في بيان نشروه على مواقع للتواصل الاجتماعي تابعة للتنظيم، ووسائل إعلامية خاصة بهم تجديدهم لما وصفوه بـ لبيعة للبغدادي.انتهى ر.ا




3:45