علوم وتكنولوجيا

3 شركات عالمية تتهم "عربسات" ببث قناة القرصنة "beoutQ"

   
148 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   16/08/2018 4:41 مساءا

(وطن نيوز) – متابعة

 

أكدت ثلاث شركات عالمية رائدة في مجالات الأمن الرقمي والحلول الإعلامية والتكنولوجيا اليوم الخميس، أن قناة beoutQ التلفزيونية أدارت عملية قرصنة على القمر الصناعي عربسات.

 

وأكدت الشركات الثلاث وهي سيسكو سيستمز Cisco Systems وناجرا NAGRA وأوفيرون Overon، أن قناة beoutQ التي أدارت قرصنة للبث الرياضي العالمي طوال العام الماضي تبث على القمر الصناعي عربسات.

 

وبعد قيام قناة beoutQ  بقرصنة جميع مباريات كأس العالم لكرة القدم 2018 التي استضافتها روسيا مؤخرا، عاد شبح القرصنة للظهور بقوة مرة أخرى مع قيام beoutQ بسرقة بث مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز والدوري الفرنسي الدرجة الأولى لموسم 2018/2019، وتوزيعها بشكل غير قانوني في السعودية، فقد بثت القناة عبر عربسات بشكل غير قانوني مباريات الدوري الإنجليزي العشر التي جرت حتى الآن مباشرة على الهواء، كما قرصنت 6 من مباريات الدوري الفرنسي العشر التي جرت، كما أعلنت قناة beoutQ أنها ستبث مباريات قادمة من الدوري الإسباني والدوري الألماني، اللذين سينطلقان في عطلة نهاية هذا الأسبوع.

 

وتزامنت عودة هذه القناة لقرصنة المباريات في نهاية عطلة الأسبوع مع أدلة وتقارير موثقة قدمتها شركة سيسكو، المزود الأول للتكنولوجيا في العالم، وناجرا، الشركة الرائدة في توفير حلول الأمن للتلفزيون المدفوع ومقرها في سويسرا، وأوفيرون، رائدة التكنولوجيا الإبداعية للخدمات الإذاعية، تشرح بالتفصيل التقني كيف يقوم قمر عربسات ببث قنوات "beoutQ" المقرصنة.

 

وعربسات هي مشغل رئيسي للأقمار الصناعية مقرها الرئيسي في السعودية، وهي مملوكة لحكومات جامعة الدول العربية وتمتلك السعودية أكبر حصة فيها.

 

وتنشر beoutQ على صفحتها على فيسبوك وغيرها من القنوات الإعلامية الاجتماعية ترددات بثها على عربسات، وهو الأمر الذي يفند تصريحات عربسات الأخيرة بأنها لم تبث قناة beoutQ أبدا.

 

وبهذا الصدد قال توم كيفني المدير التنفيذي لمجموعة SPORTS beIN الإعلامية صاحبة حقوق البث في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "إن اللعبة السياسية التي تمارسها عربسات و beoutQ وداعموها السعوديون في سرقة محتوانا تؤثر على مستقبل عالم الرياضة وليس فقط على beIN SPORTS. ولهذا السبب فإن مجتمع الرياضة العالمية من الفيفا وحتى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وفورمولا 1 والتنس العالمي، إضافة إلى مجموعة من جهات البث العالمية الأخرى، اتخذت جميعها موقفا وأدانت علنا هذه القرصنة".

 

بدورها قالت صوفي جوردان المديرة التنفيذية للشؤون القانونية والمستشارة القانونية العامة لمجموعة beIN الإعلامية: "الأدلة قاطعة وهي أن قناة beoutQ غير القانونية مدعومة من مواطنين سعوديين ويجري الترويج لها من شخصيات سعودية بارزة، وتعمل بموافقة غير معلنة من الحكومة السعودية، وشوهد بثها المقرصن لبطولة كأس العالم لكرة القدم على شاشات عامة تحت مسؤولية السلطات السعودية في أنحاء البلاد. كما أنها تبث على عربسات مزود خدمات الأقمار الاصطناعية للبث ومقره السعودية، كما أنها تقوم بشكل يومي وفي وضح النهار بسرقة واسعة جماعية لحقوق ملكية فكرية ذات قيمة كبيرة. حان الوقت لكي توقف عربسات البث المقرصن الذي دعمته منذ نحو العام، وحان الوقت لإخضاع عربسات للمساءلة لقيامه بتسهيل بث أكبر قناة بث مقرصن مدفوع في تاريخ التلفزيون المدفوع".انتهى ج ن




3:45