سياسية

وزير اسبق: مبادرة السيستاني والفضيلة اعطت الضوء الاخضر باختيار رئيس الوزراء وفق هذا الاساس

   
1024 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   21/08/2018 5:13 مساءا

(وطن نيوز) – بغداد

 

اكد الوزير الاسبق وائل عبد اللطيف ،اليوم الثلاثاء، ان المبادرة التي اطلقها المرجع السيستاني وحزب الفضيلة اعطت الضوء الاخضر باختيار رئيس وزراء مستقل غير متحزب.

 

وقال عبد اللطيف في حديث لـ(وطن نيوز) ان " المبادرة التي اطلقها كل من المرجع السيستاني وحزب الفضيلة الاسلامي اعطت الضوء الاخضر في اختيار رئيس الحكومة المقبلة بعيدا عن المحاصصة الحزبية التي دائما ما تتصدر المشهد السياس في الحكومات السابقة".

 

واضاف ان " واقع الحال الذي تأسست بموجبه العملية السياسية بعد 2003 دعا الجميع الى توزيع المناصب الحكومية وفق نظام المحاصصة والذي لا يوجد عليه اي دليل وفق الدستور العراقي وبالتالي دائما ما نشاهد وضع الرجل الغير مناسب في المكان الغير مناسب".

 

يشار الى ان عبد المهدي الكربلائي وكيل المرجع السيستاني اعلن في وقت سابق ان يكون رئيس الوزراء المقبل حازم وشجاع ويطبق برنامجا "صارما" لمكافحة الفساد.

 

هذا ورأى حزب الفضيلة الاسلامي في مبادرته التي اطلها في وقت سابق ان الاسماء المرشحة لرئاسة الوزراء يجب ان تعرض وفق مواصفات للتصويت في الهيئة العامة للكتل الخمسة لاختيار من تنطبق عليه فيما بين انه من تلك الشروط هي المقبولية الوطنية والشعبية الواسعة من خلال الخدمات التي قدمها للوطن والشعب، والكفاءة والخبرة، والاعتدال والوسطية، وان يكون أمينا قويا، ويعتمد منهجا وطنيا جامعا في إدارة السلطة ، وأن يتجرد من الحزبية والفئوية. انتهى و ن10




3:45