سياسية

الانشقاقات تضرب البناء والاصلاح من جديد.. ابو مازن الاقرب لهذا المشهد

   
308 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   15/04/2019 3:48 مساءا

(وطن نيوز) – متابعة

 

اكد مصدرٌ من تحالف البناء اليوم الاثنين، إن "الأيام المقبلة قد تشهد خروج بعض القوى السياسية من التحالفات التي شُكلت بعد الانتخابات البرلمانية.

 

وقال المصدر في تصريح وتابعته (وطن نيوز) ان "بعض القوى والأحزاب دخلت تحالفات بدعم أو بتوجيهات دولية، من أجل تشكيل الكتلة الأكبر في حينها".

 

ولفت المصدر إلى أن "الانشقاقات أو خروج الكتل لا يقتصر على تحالف البناء فقط، بل هناك جهات سياسية شيعية وسنية تسعى إلى الخروج من تحالف الإصلاح والإعمار، كما هناك جهات سنية تريد الخروج من تحالف البناء، والأقرب لهذا المشهد أحمد الجبوري (أبو مازن)".

 

 وأشار إلى أن "الحاجة والمصلحة الحزبية والسياسية انتهت لوجود تحالفات كبيرة كهذه، والكل يريد أن يعمل لنفسه من أجل تأسيس قاعدة جماهيرية لانتخابات مجالس المحافظات المقرر إجراؤها نهاية العام الحالي".

 

وبرزت أولى تصدعات الانسحابات السياسية عبر خروج زعيم حزب "الحل" جمال الكربولي، من تحالف "البناء"، الذي تشكّل مطلع أغسطس/آب الماضي. انتهى و ن10



comments تعليقات

الاسم

البريد الالكتروني

نص التعليق
0/2000




3:45