امنية

قيادي بالحشد : أعدنا "الجميل" الى ايران وهذا موقفنا بحال حربها مع امريكا

   
131 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   13/05/2019 4:53 مساءا

(وطن نيوز)_بغداد

أعلن القيادي في قوات الحشد الشعبي علي الحسيني، الاثنين، موقف قواته بحال اندلاع حرب بين ايران وامريكا، واشار الى ان  الحشد الشعبي اعادة "جميل" ماقدمته الجمهورية الاسلامية للعراق أبان حقبة مقاتلة تنظيم داعش الارهابي.

 

 

وقال الحسيني في حديث لـ(وطن نيوز)، ان "الحشد الشعبي هو جزء من المنظومة الامنية العراقية التابعة الى رئاسة مجلس الوزراء ويخضع الى الاوامر التي تصدر من القائد العام للقوات المسلحة فقط".

 

واشار الى انه "لم تكن هنالك بوادر لاندلاع حربا بين ايران وامريكا، لافتا الى انه بحال حدثت الحرب فأن الحشد الشعبي لايكون له اي تحركا عسكريا الا بأمر القائد العام للقوات المسلحة".

 

وتابع ان "الجمهورية الايرانية قدمت معونات ومساعدات للعراق خلال الحرب مع "داعش" وهو ما اسماه بـ "الجميل"، "مؤكدا ان" الحشد الشعبي اعاد ذلك الجميل الى الجمهورية عندما قام بجمع التبرعات واستنفر الياته لمواجهة السيول التي تعرضت لها الجارة ايران مؤخرا". انتهى و ن 9



comments تعليقات

الاسم

البريد الالكتروني

نص التعليق
0/2000




3:45