اخبـار العراق
أخر الأخبار

أطباء بلا حدود: مليون نازح عراقي مهددون بالاصابة بكورونا

اكدت منظمة اطباء بلا حدود ان اكثر من مليون عراقي نزحوا من تنظيم داعش الارهابي ويعيشون الان في مخيمات مكتظة معرضون بشدة للاصابة بفايروس كورونا.


ونقل موقع فويس اوف امريكا في تقرير عن منسقة منظمة اطباء بلا حدود تيتيانا بيليبينكو قوله إنه ” وفي المخيمات التي توفر فيها منظمة أطباء بلا حدود الرعاية الطبية ، تزدحم العائلات داخل خيام مفردة وتفتقر إلى مرافق النظافة المناسبة”.


واضافت أن ” الاختلاط مع سكان المخيم الآخرين هو مهمة يومية لا يمكن تجنبها ، وبدون مساعدة كافية ، لا خيار أمام الناس سوى الخروج والبحث عن أي عمل لدعم أسرهم ، على الرغم من معرفة زيادة خطر الإصابة بالعدوى”.


وتابع التقرير أنه ” وطبقا للمنظمة فقد تأكدت بعض حالات الإصابة بفايروس كورونا داخل المخيمات التي تنشط فيها المجموعة ، وان أولئك الذين يغادرون المخيمات لأداء وظائف خارجية يخاطرون بإعادة الفايروس، كما ان من الصعب للغاية على اللاجئين حماية أنفسهم من تفشي وبائي كبير محتمل”.


من جانب آخر قال مسؤولو الصحة إن ” الاشخاص الذين يعانون من حالات صحية أخرى ، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب ، معرضون بشكل خاص للاصابة بفايروس كورونا “.


وشددت منظمة اطباء بلا حدود على أن ” من الأهمية بمكان أن يحصل الأشخاص في المخيمات على رعاية من فايروس كورونا وتوفير الخدمات الصحية المنتظمة، ولكي تستمر المنظمة في العمل في جميع أنحاء البلاد وتستجيب بشكل ملائم للاحتياجات الصحية ، يجب أن تظل إمكانية الوصول والتنقل مفتوحة”.


يذكر أنه وطبقا لاحصائيات الامم المتحدة فقد فر ثلاثة ملايين شخص نتيجة احتلال داعش الارهابي لاجزاء من العراق عام 2014 حتى تم هزيمتهم قبل عامين ، فيما يعيش حوالي 1.3 مليون لاجئ عراقي في مخيمات النازحين داخل العراق ، آملين بطريقة ما في استئناف حياتهم الطبيعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق