اخبـار العراق
أخر الأخبار

البرلمان يخفق مجددا والموت السريري حليفه

واصل البرلمان العراقي، مسلسل اخفاقه بعقد جلساته الاعتيادية بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني في الوقت الذي يعاني فيه البلد من مشاكل اقتصادية وأمنية.
ورغم تحديد موعد جلسة اليوم منذ ايام، الا ان عدد حضور النواب للجلسة لم يتجاوز الـ100 نائب وفق لمصادر نيابية تحدثت لموازين نيوز.
وذكرت المصادر، ان”اغلب الحاضرين هم ممن لم يرشحوا للانتخابات المقبلة، وعددهم لم يسمح بعقد جلسة اعتيادية للمجلس، لذلك تم تأجيل الجلسة الى الاحد المقبل ومن المستبعد ايضا عقدها”.
وتتحدث المصادر عن عدم اتخاذ اجراءات قانونية بحق النواب المتغيبين، لان لديهم كتل سياسية والدائرة النيابية غير قادرة على اتخاذ الاجراءات بحقهم، حيث لم يتم قطع جزء من رواتبهم او حتى توجيه انذارات لهم.
وبحسب المصادر، فان”البرلمان اصبح ميت سريريا وان ابرز اسباب موته هو انشغال النواب بالدعاية الانتخابية وايضا الاتفاقات السياسية لمنع رفع الحصانة عن بعض النواب المتهمين بقضايا معينة ووردت طلبات رفع الحصانة عنهم من مجلس القضاء الاعلى”.
ويتضمن جدول اعمال جلسة اليوم عدة فقرات من بينها التصويت على مقترح قانون الاندية الرياضية وقوانين الاتفاقيات، الا ان هناك عدة قوانين لها علاقة بالشارع العراقي لم يتم التطرق لها مثل قوانين النفط والغاز والتعديلات الدستورية التي نادى بها المتظاهرون، كما تم تعطيل الاستجوابات المقررة لعدة مسؤولين بينهم وزير المالية علي علاوي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق