اخبـار العراق
أخر الأخبار

بسبب فضحه لحقائق تنظيم داعش ومصدره.. استياء سني من وزير الدفاع: لا يصلح لقيادة الوزارة

لاقى حديث وزير الدفاع العراقي جمعة عناد، في لقاء متلفز عن تنظيم داعش الارهابي واغلبية انصاره استياء كبير من قبل ساسة المكون السني.

وبين الوزير ان داعش هو تنظيم سني متطرف وان افراده اختاروا البقاء في المناطق الغربية بالقرب من عوائلهم لانهم حتما سيحصلون على بعض من الدعم والاسناد.

وهنا رد الخبير الامني هشام الهاشمي علام تصريح عناد قائلا ان “اختيار الكاظمي لم يتم بعناية كافية قد يكون الرجل قائدا ميدانيا ناجحا لكن ليس قائدا اعلى لتنفيذ سياسات وزارة الدفاع”.

واضاف في تغريدة له على تويتر “قد يكون ظهر خلال الحوار انه لا يمتلك الافكار الاصلاحية ولا البرامج الخاصة بتحسين ادارة الوزارة ولا بمكافحة الفساد”.

الحديث هذا من قبل الوزير اثار استياء كبير من قبل سياسي المكون السني واعتبروا ان عناد لا يصلح لقيادة وزارة الدفاع وهو لا يمتلك مقومات الادارة الناجحة.

في حين اعتبر الشارع العراقي وباغلبية كبيرة وهو ما عبروا عن في تغريدات ومنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي ان حديث الوزير صحيح 100% وان الغضب السني ليس في محله كون ان الجميع يعلم ان داعش الارهابي هو تكون باغلبية ساحقة من ابناء المحافظات الغربية.

ويقول محمد اللامي وهو ناشط مدني على مواقع التواصل الاجتماعي في منشور له على الفيسبوك ان :ما قاله وزير الدفاع جمعة عناد حول اغلبية عناصر داعش الاهرابي صحيح ولا يختلف عليه اثنان وهو ان ابناء المحافظات الغربية وباغلبية كبيرة انخرطوا في التظيم تحت فكرة انه سيحررهم ويعطيهم الحرية الكاملة الا انهم لاقوا العكس تماما”.

وبين ان “استياء ساسة السنة من حديث الوزير وتهجمهم عليه ليس بمحله كون ان الوظزير هو قائد ميداني ومشارك بمعارك التحرير ويمتلك ادلة ومعلومات وافية عن الامر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق