منوعات
أخر الأخبار

علماء يحددون الفترة الزمنية بين الإصابة والوفاة بسبب كورونا

يستمر عدد إصابات كورونا حول العالم في الزيادة ويعتقد الكثيرون أن هذه هي الموجة الثانية، بينما يرى البعض أنها استمرار للموجة الأولى، لكن برأي العلماء فقد اتخذ الفيروس مجرى سلبيا وخطيرا للغاية.

وقال علماء بريطانيون من الفريق الاستشاري العلمي في حالات الطوارئ، إن الفترة بين الإصابة والوفاة قد اختصرت كثيرا مع زيادة عدد الحالات الحرجة في الفترة الأخيرة، بحسب ما نقلته صحيفة “ديلي ميل”.

وحلل العلماء بيانات 76 ألف شخص ماتوا بسبب فيروس كورونا، وتوصلوا إلى استنتاج مفاده أن 13 يوما في المتوسط كانت تمر منذ ظهور الأعراض الأولى حتى الوفاة حتى بداية أغسطس/ آب. لكن الآن اختصرت هذه الفترة إلى أسبوع واحد.

من جهة أخرى، يعتقد العلماء، أن الطب قد أحرز تقدما كبيرا في علاج “كوفيد-19″، ونتيجة لذلك يستطيع الأطباء إنقاذ المزيد من المصابين. ويموت معظم المرضى الذين يعانون من سوء الحالة الصحية.

في وقت سابق، توقعت هيئة الرقابة على الاستهلاك الروسية “روس بوتريبنادزور”، أن الفيروس في روسيا سيدخل مرحلة تراجع، على الأرجح بين فبراير/ شباط ومارس/ آذار من العام المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق