اخبـار العراق
أخر الأخبار

قائد شرطة ذي قار يوضح بشأن ما حدث في الحبوبي ويوجه رسالة للمتظاهرين

وجه قائد شرطة ذي قار، ناصر الاسدي، الإثنين، رسالة الى أهالي محافظة ذي قار، عقب الهجوم على المعتصمين في ساحة الحبوبي.


وقال الأسدي، في الرسالة، تلقت “احداث الوطن”نسخة منه، إن “ذي قار اليوم تتعرض لهجمة شرسة تدار من على مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع المؤججة للفتن والهادفة لإثارة الفوضى في محافظتنا العزيزة”، مبينا “انهم يحرضون على التصادم بين قواتكم الأمنية وابنائكم ندعوكم للعمل معنا في هذه الأجواء المشحونة للتهدئة وإعادة السلم الأهلي”.


وأضاف مخاطبا عشائر ذي قار، والآباء والامهات، أن “دوركم اليوم لإخماد هذه الفتن والتعريف بدور رجال الشرطة دور مهم لحقن الدماء وحفظ الامن بالاستقرار”.


وبشأن الهجوم على ساحة الحبوبي، أفاد بأن “ما حدث ليلة الامس كان نتيجة لعدم تواجدنا بالقرب من الحبوبي بسبب رفض أبنائنا المتظاهرين وزعزعة الثقة بالأجهزة الأمنية ما أدى الى تسلل العابثين والتعرض للمتظاهرين السلميين المطالبين بحقوقهم الدستورية”.


وتابع، أن “سبب هذا كله هو ما يتم ترويجه من الفتن او تواجد قوات من خارج المحافظة وما يقال بالإعلام المؤجج للشارع، الذي أدى الى اعمال شغب وصدامات ندعو الله ان لا تتطور وتسبب بالانفلات الأمني”.


وبين، ان “شرطة ذي قار لن تتخلى عن دورها الأمني”، مطالبا بـ”ارسال ممثلين عن التظاهرات للتعاون بإعادة نشر القوات الأمنية لمنع أي خرق أمنى في محافظتنا العزيزة”.


وأشار إلى، أن “اعتصامكم في ساحة الحبوبي المخصصة للاعتصام يوفر لنا تفويت الفرصة على العابثين بأمننا ويتيح لنا توفير اقصى درجات الامن والاستقرار في محافظتنا لنشر السيطرات واعاده ضبط الامن”.


ودعا الأسدي، إلى “الحفاظ على الدم العراقي والممتلكات العامة والسلم الأهلي وعدم الحرق واغلاق الطرق وعرقله الخدمات العامة”.


وتعهد قائد الشرطة، بـ”استمرار شرطة ذي قار بالعمل ليل نهار”، مطالبا من العقلاء في المحافظة بأن “يهبوا للمساندة لحقن الدم وتفويت الفرصة على العابثين بأمننا ولن يستقر الامن بلا تعاون حقيقي من الأهالي والمتظاهرين على وجه الخصوص”.


وتابع، إن “الانفلات الأمني سوف يسبب فوضى كبيره لن يتم السيطرة عليها بسهوله ولا نريد لمحافظنا ان يأتي أي شخص او قوه تفرض على محافظتنا من خارج المحافظة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق