اخبـار العراق
أخر الأخبار

محافظ كربلاء يعلق مجددا على حادثة اغتيال الوزني

أكد محافظ كربلاء نصيف جاسم الخطابي، الأربعاء، أنَّ دَمَ الناشط ايهاب الوزني لنْ يذهبَ سدىً، فيما وجه شيوخ ووجهاء قبيلة خفاجة رسالة إلى المتظاهرين.
وذكر مكتبه الإعلامي في بيان تلقت “احداث الوطن” نسخة منه، أن “الخطابي التقى شيوخ ووجهاء قبيلة خفاجة وذوي الشهيد ايهاب الوزني وبحضور قائد عمليات كربلاء المقدسة اللواء الركن علي الهاشمي وقائد شرطة كربلاء اللواء احمد زويني ومديري الأمن الوطني والمخابرات”.
وأكد المحافظ خلال اللقاء، أنَّ “دَمَ الشهيد لن يذهبَ سدىً وأنَّ الجهود مستمرة ليلاً ونهاراً بكل الامكانيات والوسائل للوصول الى المجرمين”.
من جانبهم، عبر الشيوخ والوجهاء عن “تأكيدهم واصرارهم على كشف الجناة المجرمين وتكثيف الجهود من اجل سرعة الوصول اليهم ومحاسبتهم وتقديمهم الى العدالة”، مشيرين الى ان “كلَّ من يعبث بأمن كربلاء واستقرارها ومن يقوم بالحرق وقطع الطرق ، لا يمثِّل قبيلة خفاجة ولا يمثِّل خط وتوجه الشهيد”.
ووجهوا دعوتهم، الى “الشباب المتظاهرين الى ضبط النفس وعدم السماح باستغلال دَمِ الشهيد بأعمال عنف تؤدي الى تخريب المدينة المقدسة وشوارعها وحدائقها والاعتداء على الممتلكات الخاصة بالمواطنين كما انها تعرقل إجراءات القوات الامنية في تكثيف جهودها لملاحقة المجرمين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق